الاحتفال بمنطقة البحر الأبيض المتوسط - النسخة الثانية

الصورة
Celebrating the Mediterranean Second Edition

إن ظننت أنّ هذه الدعوة تتمحور حول الموسيقى فقط، فأمامك مفاجأة.

ألا استعددت للانطلاق في رحلة تنسج العروض الموسيقية التي تترك بصمتها على المجتمع. مرحباً بك في فرصة استثنائية للاحتفال بمنطقة البحر الأبيض المتوسط بكل غناه وتنوّعه. تدعوك مؤسسة أنا ليند للانضمام إلى رحلة رائعة تتجاوز الحدود وتوحّد الناس من خلال قوّة الموسيقى.

في مؤسسة أنا ليند، نحن نؤمن بقوّة الموسيقى التحويلية. مهمتنا هي خلق مساحة شاملة حيث تتناغم الأصوات المتنوّعة، ونحتفل معاً بجمال اختلافاتنا.

ألا انضممت إلينا للاحتفال بأصوات الشمول وإظهار الوحدة وسط التنوّع.

النقر هنا لتقديم الطلب

دعوة مفتوحة للمشاركة

أعلنت الدول الأعضاء في "عملية برشلونة: الاتحاد من أجل المتوسط" يوم 28 تشرين الثاني/نوفمبر "يوم البحر الأبيض المتوسط" – وهو يوم مخصّص للاعتزاز بهويّتنا المشتركة، واحتضان تراثنا المشترك، ورعاية الحب الذي نحمله في صميمنا لمنطقة البحر الأبيض المتوسط الساحرة. إنه يوم تتعزّز فيه الروابط بين شاطئَي المتوسط وتزدهر التبادلات بين الثقافات.

بعد نجاح الدورة الأولى، تدعو مؤسسة أنا ليند منظمات المجتمع المدني إلى تقديم مقترحات لعروض موسيقية مجتمعية (غير هادفة للربح - بدون بيع تذاكر). سيتم اختيار أبرز المقترحات لتنفيذها بشكل متزامن في بلدان مختلفة من المنطقة الأورومتوسطية في 28 تشرين الثاني/نوفمبر 2023. ستُقدّم العروض في أماكن/مرافق عامة بالتعاون مع الإدارات المحلية (الجهات الحكومية المحلية).

هدف الدعوة

الهدف من الدعوة هو تنظيم عروض موسيقية مجانية متزامنة (تستمر لفترة ساعة ونصف وساعتين من الوقت) عبر بلدان مختلفة من المنطقة الأورومتوسطية في اليوم نفسه والوقت نفسه (حوالي الساعة 19:00-20:00 بتوقيت وسط أوروبا، يتم تحديدها مع المنظمات الرائدة المختارة)، بهدف توليد تأثير أشبه بموجة من الاحتفالات بمنطقة البحر الأبيض المتوسط وتنوّعها على مستوى المجتمعات المحلية.

وبالمثل، تسعى هذه الدعوة إلى تشجيع منظمات المجتمع المدني على العمل جنباً إلى جنب مع الإدارات المحلية، كوسيلة لتمكينها على المستوى المحلي، مع تعزيز مبادئ وقيم الحوار بين الثقافات على مستوى القاعدة الشعبية ولجماهير أكبر.

ولتحقيق ذلك، إنه لمن بالغ الأهمية أن تُظهر العروض الإلتزام بالتنوّع وتثبيت الجذور المجتمعية.

وبالبناء على الخطوات المختلفة التي تكوّن هذه الدعوة، ولتوليد الزخم المرجو، ستشارك أمانة مؤسسة أنا ليند بشكل استباقي في حملات التوعية الإقليمية وفي تطوير مواد سمعية بصرية للتواصل بشكل فعّال، وزيادة الوعي وإبراز هذه المبادرة في مختلف أنحاء المنطقة الأورومتوسطية. وتهدف المؤسسة إلى ضمان مشاركة واسعة في هذه المبادرة، وإلى تعزيز الشعور بالملكية الجماعية، فتكون مصدر وحي يحث أكبر قدر من الجهات المعنية المختلفة على المشاركة.

وتُنظم هذه المبادرة بالتنسيق الوثيق مع أمانة الاتحاد من أجل المتوسط استكمالاً لحملتها على الإنترنت بعنوان "البحث عن البحر الأبيض المتوسط في مدينتك".

الدعوة للمشاركة مفتوحة حتى منتصف ليل 30/09/23 بتوقيت وسط أوروبا

إنّ المنظمات الرائدة المهتمة من دول المنطقة الأورومتوسطية والبالغ عددها 42 دولة (ألبانيا، الجزائر، النمسا، بلجيكا، البوسنة والهرسك، بلغاريا، كرواتيا، قبرص، الجمهورية التشيكية، الدانمرك، مصر، إستونيا، فنلندا، فرنسا، ألمانيا، اليونان، هنغاريا، أيرلندا، إسرائيل، إيطاليا، الأردن، لاتفيا، لبنان، ليتوانيا، لوكسمبورغ، مالطة، موريتانيا، موناكو، الجبل الأسود، المغرب، مقدونيا الشمالية، فلسطين، بولندا، البرتغال، رومانيا، الجمهورية السلوفاكية، سلوفينيا، إسبانيا، السويد، هولندا، تونس، وتركيا) مدعوّة لتقديم مقترحاتها (باللغة الإنجليزية أو الفرنسية أو العربية) قبل الساعة 23:59 بتوقيت وسط أوروبا من 30 أيلول/سبتمبر عبر نموذج الطلب على الإنترنت فقط. لا يجوز للمنظمة نفسها تقديم أكثر من مقترح واحد.

للإطلاع على تفاصيل الدعوة هنا